الخميس، 4 سبتمبر، 2014

صفات الرجال في الإسلام - منتدي حكايه بنت




الرجال, الإسلام, صفات

من هم الرجال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة


إخواني وأخواتي في الله ...

أتمنى إنكم تكملوا قراءة الموضوع للآخر والذي سأكمله على جزأين بإذن الله تعالى

وستعرفوا ( من هم الرجال )!

الدعوة للجهاد ليست للرجال فقط إنما كتب الجهاد على الامة عامة

رجالهم ونسائهم ( فإنما النساء شقائق الرجال)إلا من

عذره الله مثل الأعمى والأعرج فهؤلاء ليس عليهم حرج ولكن على من كتب القتال في ارض المعركة

وميادين القتال؟ الرد على هذا السؤال جاء بالاجماع إنهم هم الرجال . فما تعريف كلمة رجل ؟ وما

صفات الرجال ؟

هل نعرف هذا الرجل من تركيبه العضلي؟ ام نعرفه من تركيبه

البيولوجي ؟ أم كيف نعرف الرجل ؟

طبعا لايمكن الحكم على الرجل من تركيبه العضلي ولا من البيولوجي لانه على سبيل المثال قال تعالى

في سورة الاعراف على قوم لوط :

(إنكم لتأتون الرجال شهوة من دون النساء بل أنتم قوم مسرفون)

إذا وكما هو موجود حاليا من الشواذ في كل ارجاء الارض لايمكن

الحكم بيولوجيا أن هذا رجل أو إمرأة

لذا عند البحث ومن ألسنة علماء الدين الاسلامي وجد التعريف من القرآن الكريم في الآيات التالية :

*لاتقم فيه أبدا لمسجد أسس على التقوى من أول يوم أحق أن تقوم فيه فيه رجال يحبون أن يتطهروا والله يحب المطهرين (

108 ) أفمن أسس بنيانه على تقوى من الله ورضوان خير أم من أسس بنيانه على شفا جرف هار فانهار به في نار جهنم

والله لايهدي القوم الظالمين (109 )

* في بيوت أذن الله أن ترفع ويذكر فيها إسمه يسبح له فيها بالغدو والأصال (36 ) رجال لاتلهيهم تجارة ولا بيع عن ذكر

الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة يخافون يوما تتقلب فيه القلوب والأبصار (37) ليجزيهم الله أحسن ماعملوا ويزيدهم من فضله


والله يرزق من يشاء بغير حساب (38 )


* وما أرسلنا قبلك إلا رجالا نوحي إليهم فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لاتعلمون..

نلاحظ وجود حرف الجر " في " كلا الآيتين مما تدل على وجود شئ داخل شئ ، وفي معنى الآيتين ، أن الرجال داخل

بيوت

الله .

هكذا عرف الله الرجل ، أي أن الرجل هو من أسس بنيانه على تقوى من الله , الرجل هو من أحبه الله ،

الرجل هو من يضع الله في حساباته وقبل كل شئ الرجل هو من يستطيع رفع راية الله عالية خفاقة.

وليس كل المؤمنين رجال من قوله تعالى :

*من المؤمنين رجال صدقوا ماعاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظرومابدلوا تبديلا ....

وقوله تعالى:

* ماكان محمد أبا أحد من رجالكم ولكن رسول الله وخاتم النبيين وكان الله بكل شئ عليما ...

وإليكم بعض الصفات التي وصف الله بها الرجال كما وردت في الايات:

*يكفي أن الله تعالى شهد لهذا الإنسان أنه رجل .

شجاع: لانه ماكان الله ليوحي لإنسان بأن يحمل الرسالة إلا أن يشهد الله له بالشجاعة وذلك من قوله تعالى (وماأرسلنا قبلك

إلا رجالا نوحي إليهم ...

بالغ : أي أن الرجل هو من بلغ الحلم (أي سن 11_12 ) وذلك من قوله تعالى :

ماكان محمد أبا أحد من رجالكم..

الآن إبراهيم إبن الرسول صلى الله عليه وسلم مات وعنده 16 شهرا وفي قول آخر مات وعمره 18 شهرا . وبالفعل ماكان

سيدنا محمد أبا احد من الرجال .

صابر: ذلك لأن الرجل تحمل الصبر على الطاعة حتى شهد الله له ، بل ويحبه الله .

قوي البنية : وذلك من قوله تعالى :

(أفمن أسس بنيانه...) وفيه تشبيه بأن الجسد كأنه بنيان

يؤسس ، وحيث أن الاساس في حياة المهندسين هو أصل القوة في اي مبنى ، لذلك فإن جسد الرجل

يكون قوي كالبنيان وأساس قوته تقوى الله .)

محب : وذلك من قوله تعالى : ( رجال يحبون .....)

رقيق القلب: وذلك من قوله تعالى : ( يخافون يوما .... )
صفات الرجال الإسلام

0 التعليقات:

إرسال تعليق